• السبت. يوليو 13th, 2024

إعادة تأهيل مستشفى ابن الاثير للأطفال بتمويل الماني

كلمات دالّة: عصابات داعش الإرهابية, اخر الاخبار عن داعش, داعش , صور داعش

بعد ان دمرتها ايادي الظلام من عصابات داعش الإرهابية في فترة سيطرتها على مدينة الموصل تم افتتاح مستشفى ابن الاثير للأطفال بتمويل من الحكومة الألمانية وبكفاءات عراقية. وشارك بالافتتاح ممثلي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وجمهورية ألمانيا الاتحادية ووزارة الصحة العراقية ومحافظة الموصل، ويعتبر هذا الصرح الطبي هو الوحيد للأطفال في مدينة الموصل وسوف يقدم الخدمات الطبية لما يقرب من 50000 طفل سنويا.

شيدت هذه المستشفى في أواخر الستينات وقدمت الخدمات الطبية لأطفال الموصل والمناطق المحيطة بها في نينوى، حيث كانت تخدم أكثر من نصف مليون طفل لكنها تعرضت الى اضرار جسيمة من قبل تنظيم داعش الإرهابي ونتيجة لهذا الدمار أصبحت القدرة الاستيعابية الى نصف سعتها الأولية وأصبحت المستشفى تستقبل الحالات الطارئة والحرجة فقط للعلاج.

ومن خلال برنامج إعادة بناء واستقرار المناطق المحررة تمكن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من تأهيل المبنى بأكمله وتضمن التأهيل الاعمال المدنية والصحية والميكانيكية والكهربائية وتشرف مديرية صحة نينوى على تشغيل وإدارة المستشفى من خلال 400 شخص ضمن الكادر الطبي و200 موظف اداري وسوف تعمل المستشفى على تأهيل المئات من الكوادر الطبية من ذوي المهارات العالية في الموصل.

وقد عانى سكان الموصل كثيرا خلال حقبة سيطرة تنظيم داعش الوحشي على مدينة الموصل ونظرا الى أهمية الموصل التاريخية والدمار الهائل الذي أصابها، اعطى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الأولوية لإعادة اعمار المستشفى حيث تعد إعادة افتتاح مستشفى ابن الاثير للأطفال علامة بارزة في هذه المدينة الشهيرة

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *