• الأثنين. يونيو 17th, 2024

تقول عشرة اتحادات أوروبية متنافسة في كأس العالم إن “حقوق الإنسان عالمية وتنطبق على كل مكان” بعد خطاب الفيفا الذي طالب بــ”التركيز الآن على كرة القدم”

نوفمبر 7, 2022 #قطر, #كأس العالم

كلمات دالّة: العمالة الوافدة, حقوق الانسان, كأس العالم 2022,الاتحاد الدولي لكرة القدم, المثليون والمتحولون جنسيا, موعد كأس العالم 2022 , ملاعب كاس العالم 2022 , متى قرعة كاس العالم 2022


وكتب الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا إلى جميع الفرق الـ 32 بعد الاستعدادات المثيرة للجدل للبطولة التي تبدأ في 20 نوفمبر/تشرين الأول

وتعرضت قطر، التي تستضيف المونديال، لانتقادات، بسبب موقفها من علاقات المثلية الجنسية وسجلها الحقوقي ومعاملتها للعمال المهاجرين.

وتعرضت رسالة الفيفا لانتقادات من قبل منظمة هيومن رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية ونشطاء مجتمع الميم في إنجلترا وويلز.

ومع الاعتراف بـ “التقدم الكبير” الذي حققته قطر، قال بيان مشترك صادر عن أعضاء مجموعة العمل التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم بشأن حقوق الإنسان وحقوق العمال إنه “سيواصل الضغط” على الفيفا للحصول على إجابات بشأن القضايا العالقة المتعلقة بالعمال المهاجرين.


وقال البيان: “إننا نقر ونرحب، كما فعلنا في الماضي، بالتقدم الكبير الذي أحرزته قطر، لا سيما في ما يتعلق بحقوق العمال المهاجرين، مع تأثير التغييرات التشريعية الموضحة في التقارير الأخيرة لمنظمة العمل الدولية”.

وأضاف: “نرحب بالتأكيدات التي قدمتها الحكومة القطرية والفيفا في ما يتعلق بسلامة وأمن وإدماج جميع المشجعين الذين يسافرون إلى كأس العالم، بما في ذلك المشجعون من المثليين والمتحولين جنسياً. كما ندرك أن كل دولة لديها مشاكل وتحديات ونتفق مع الفيفا في أن التنوع قوة”.

وتابع البيان: “ومع ذلك، فإن تبني التنوع والتسامح يعني أيضاً دعم حقوق الإنسان. حقوق الإنسان عالمية وتسري في كل مكان”.

وحثت رسالة الفيفا، التي وقعها رئيسه جياني إنفانتينو والأمينة العامة فاطمة سامورا، على عدم “جر” كرة القدم إلى “معارك” أيديولوجية أو سياسية وألا تكون “توزيع دروس أخلاقية”.

وتم التخطيط لاحتجاجات سلمية من قبل بعض اللاعبين، في حين أن لاعب المنتخب الإنجليزي، هاري كين، وتسعة قادة منتخبات آخرين من المنتخبات الأوروبية سيرتدون شارات “حب واحد”، “One Love”. لتعزيز التنوع والشمول.

كشف مشجعو بايرن ميونخ النقاب عن لافتة احتجاجية على إقامة كأس العالم في قطر بعد أن كتب الفيفا إلى جميع البلدان الـ 32 يطلب منهم “وضع كرة القدم أولاً”.


وسيرتدي لاعبو منتخب الدنمارك قمصاناً “معدلة” احتجاجاً على قطر، حيث قالت شركة هامل، مزودة أطقم المنتخب إنها “لا ترغب في الظهور” في البطولة التي تدعي أنها “كلفت الآلاف من الأرواح”، في حين نشر المنتخب الأسترالي، شريط فيديو يحث قطر على إلغاء قوانينها المتعلقة بالعلاقات المثلية.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *