• الأثنين. يونيو 24th, 2024

كأس السوبر.. مواجهة نارية بين ريال مدريد وأتلتيكو بالسعودية

يناير 9, 2024 #كرة القدم

تستقبل المملكة العربية السعودية مسابقة الكأس السوبر الإسبانية لكرة القدم في نسختها الأربعين للمرة الرابعة والتي تجمع برشلونة حامل اللقب، ريال مدريد وجاره اللدود أتلتيكو وأوساسونا.

ويتواجه الريال، بطل الكأس، وأتلتيكو صاحب المركز الثالث في الدوري في نصف النهائي الأربعاء، فيما يلعب برشلونة، بطل الدوري، مع أوساسونا وصيف الكأس، في نصف النهائي الآخر الخميس، على أن تقام المباراة النهائية الأحد في 14 الشهر الحالي.

وتقام جميع المباريات على ملعب “الأول بارك” مقر نادي النصر في العاصمة الرياض، والذي يتسع لقرابة 25 ألف متفرج.

ويحمل برشلونة الرقم القياسي في عدد الانتصارات بالسوبر مع 14 لقباً، متقدما على ريال (12)، وأتلتيك بلباو وديبورتيفو لاكورونيا (3)، وأتلتيكو مدريد (2).

ويأمل ريال مدريد، متصدر الليغا هذا الموسم والذي خسر نهائي السوبر العام الماضي أمام غريمه اللدود برشلونة 1-3، تصحيح الوضع هذا العام والفوز للمرة الثالثة باللقب منذ اعتماد النظام الجديد للمسابقة.

لكن من أجل تحقيق مسعاهم، يتعيّن على لاعبي المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي الفوز على أتلتيكو بقيادة المدرّب الأرجنتيني دييغو سيميوني ومهاجمه المتألق الفرنسي أنطوان غريزمان.

ويخوض الريال السوبر منتشياً من نتائجه الرائعة في الفترة الاخيرة، حيث إلى جانب تصدره الدوري بفارق الأهداف عن المفاجأة جيرونا (48 نقطة لكل منهما)، لم يذق طعم الخسارة في سلسلة من 19 مباراة توالياً في مختلف المسابقات. حقق 16 فوزاً مقابل 3 تعادلات، وتحديداً منذ خسارته أمام أتلتيكو بالذات 1-3 في 24 سبتمبر العام الماضي.

كما حصل ريال على جرعة ثقة إضافية مع تمديد أنشيلوتي عقده حتى يونيو 2026 ليغلق الباب أمام منتخب البرازيل، وتعافي المدافع داني كارفاخال والمهاجم البرازيلي فينيسيوس جونيور والوافد الجديد لاعب الوسط الشاب التركي أردا غولر (18 عاماً) من الاصابة.

ويعول ريال أيضا على البرازيلي الآخر رودريغو الذي سجل 6 أهداف في مبارياته السبع الأخيرة في الدوري، وعرف طريق الشباك في الفوز على أراندينا من الدرجة الرابعة 3-1 في الكأس السبت.

ولكن ريال يعاني دفاعياً بسبب العديد من الغيابات للإصابة، أبرزهم الحارس البلجيكي تيبو كورتوا والنمساوي دافيد ألابا والبرازيلي إيدر ميليتاو، علما أن هذا الثلاثي سيبتعد عن الملاعب لفترة طويلة، إضافة إلى لوكاس فاسكيز (32 عاماً) الذي تعرّض أخيراً لإصابة عضلية خلال التمارين ستبعده لفترة ثلاثة أسابيع على الأقل.

في المقابل، يعود أتلتيكو للمشاركة في السوبر بعد غيابه عن النسخة الماضية، علما أنه كان وصل إلى النهائي في النسخة الأولى التي استضافتها المملكة عام 2020 (خسر أمام ريال بركلات الترجيح 1-4 بعد تعادلهما سلبا).

ويأمل أتلتيكو أن يكرر سيناريو فوزه في عقر داره “ميتروبوليتانو” على ريال في الدوري، ملحقا به خسارته الوحيدة منذ انطلاق الموسم الجديد، على الرغم من أن “روخيبلانكوس” يفتقد لبعض عناصره، أبرزهم لاعب وسطه الفرنسي توما ليمار والجناح فيتولو، في حين تحوك الشكوك حيال مشاركة المدافع المخضرم سيسار أسبيليكويتا (34 عاماً) والمهاجم الشاب بابلو باريوس (20).

وسيتواجه الفريقان مجدداً في ثمن نهائي كأس إسبانيا في قمة نارية ستقام على ملعب متروبوليتانو في 18 الشهر الحالي.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *