• الأربعاء. يوليو 24th, 2024

رصد وتفكيك شبكة إعلامية تابعة لتنظيم داعش تصدر في 30 لغة

14
8

أعلان وكالة الاتحاد الأوروبي للتعاون في مجال إنفاذ القانون “يوروبول” عن قيام الأجهزة الأمنية الأوروبية والأمريكية بعملية مشتركة لرصد وتفكيك عدد من مواقع الأنترنت والخوادم “السرفر” التي تقوم باستضافة وسائل إعلام مرتبطة بتنظيم داعش الإرهابي. وقال يوروبول أن تلك المواقع التي تصدر في أكثر من 30 لغة مختلفة تقوم بالتحريض على الإرهاب وتجنيد الأفراد وجمع الأموال التي تستخدم في تمويل العمليات الإرهابية حول العالم.


واكد يوروبول في مؤتمر صحفي عقد مؤخرا وحضره خبراء أمنيون من أسبانيا والولايات المتحدة وألمانيا وهولندا أن تلك العملية المشتركة تأتي في إطار الجهود المستمرة واليقظة للتصدي للدعاية والتحريض التي تقوم بها الجماعات الإرهابية على الإنترنت، بما في ذلك وسائل التواصل الاجتماعي.وأشار يوروبول إلى أن المداهمات جاءت تتويجا لتحقيقات مكثفة استمرت قرابة عام واحد واستهدفت شبكات الدعاية التي تستخدمها الجماعات الإرهابية لتجنيد الأشخاص وجمع الأموال وتنسيق الهجمات وتوفير معلومات عن كيفية صنع المتفجرات.

وقال يوروبول أن السلطات الأسبانية تمكنت من القبض على 9 إرهابيين في أسبانيا لعلاقتهم بتلك العملية. وأشار إلى تمكن السلطات الأمنية من إيقاف عدد من “السرفر” الصادرة من الولايات المتحدة وألمانيا وهولندا وايسلندا التي تقوم باستضافة قنوات و محطة إذاعية ووكالة أنباء ومحتويات مختلفة على وسائل التواصل الاجتماعي بلغات متعددة.

واكد ممثل الشرطة الإسبانية للصحافيين خلال مؤتمر يوروبول إن هناك «صلة مباشرة» بين نوع الدعاية التي يتم نشرها وبين زيادة خطر وقوع الهجمات الإرهابية. وأضاف أن حذف مواقع الاستضافة على الانترنيت “يحرم الخصم من ساحة المعركة على الإنترنت، ويمنع تعبئة الأفراد الإرهابيين الحاليين ودفع آخرين غيرهم إلى التطرف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *