• السبت. فبراير 24th, 2024

«مجلس الأمن» يدين هجوم دهوك بالعراق… وإردوغان يعتبره «عملا إرهابيا»

أدان مجلس الأمن الدولي مساء أمس (الاثنين)، الهجوم التركي على محافظة دهوك بإقليم كردستان شمالي العراق، في الوقت الذي أكدت فيه وزارة الخارجية العراقية اليوم (الثلاثاء) أن بيان مجلس الأمن يدعم موقف العراق.

وذكر مجلس الأمن الدولي في بيان، أنه يدين الهجوم على محافظة دهوك، كما أنه يجدد دعمه لاستقلال العراق وسيادته ووحدته وسلامة أراضيه»، وأضاف: «ندعم السلطات العراقية في التحقيقات بشأن الهجوم، ونحث جميع دول الأعضاء على التعاون مع الحكومة العراقية لدعم التحقيقات».

وجدد أعضاء المجلس التأكيد على دعم استقلال وسيادة ووحدة الأراضي العراقية، والعملية الديمقراطية والازدهار في العراق.

وفي السياق، قال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف، لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن «بيان مجلس الأمن بإدانة الاعتداء على سيادة العراق هو الأول من نوعه في سياق سلسلة الانتهاكات التركية لسيادة وأمن العراق». وأضاف أن «مضمون البيان يدعم موقف العراق ويضع إجراءات النظر بالاعتداء على السيادة الوطنية في سياق جديد».

وكان القصف التركي الذي وقع الأسبوع الماضي قد تسبب بمقتل 9 أشخاص بينهم طفلة بعمر عام وإصابة 31 آخرين.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قال أمس (الاثنين) إن هجوم دهوك بشمال العراق نفذه «إرهابيون» ويهدف إلى الإضرار بالعلاقات التركية العراقية.

وذكر إردوغان في مقابلة مع قناة (تي.آر.تي.) الإخبارية الحكومية أن تركيا أبلغت حلفاءها في حلف شمال الأطلسي، ومن بينهم الولايات المتحدة، والسلطات العراقية بموقفها من الهجوم، مضيفا أنه دعا العراق إلى ما أسماه بـ«عدم الوقوع في فخ الدعاية التي يروجها المسلحون الأكراد».

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *